العربية | English

البنك الأهلي المتحد يحقق 11.1 مليون دينار كويتي أرباحاً صافية عن الربع الأول من العام 2021

البيانات الصحفية

بيان صحفي
28 أبريل 2021

البنك الأهلي المتحد يحقق 11.1 مليون دينار كويتي أرباحاً صافية عن الربع الأول من العام 2021

أعلن البنك الأهلي المتحد ش.م.ك.ع. عن نتائجه المالية لفترة الأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2021، محققا صافي أرباح بلغت 11.1 مليون دينار كويتي مقارنة بمبلغ 15.3 مليون دينار كويتي في الربع الأول من عام 2020 ويرجع الإنخفاض إلى إحتساب مخصات إضافية خلال الربع الأول من عام 2021 فضلا على أن نتائج الربع الأول من عام 2020 إشتملت على أرباح رأسمالية غير متكررة نتجت عن بيع أوراق مالية.

كما حقق البنك إجمالي أرباح تشغيلية في الربع الأول من عام 2021 بلغت 24.6 مليون دينار كويتي مقارنة مع الإيرادات التشغيلية البالغة 29.1 مليون دينار كويتي لنفس الفترة من العام السابق. كما ارتفعت حقوق الملكية الخاصة بمساهمي البنك بنسبة 2.5% لتصل إلى 453.7 مليون دينار كويتي كما في 31 مارس 2021 مرتفعة عن مستواها البالغ 442.16 مليون دينار كويتي في ديسمبر 2020 كما حافظ البنك على معدلات جيدة لمعيار كفاية رأس المال بمعدل 15.7٪ كما في 31 مارس 2020 وهو يتخطى المستوى الذي تطلبه الجهات الرقابية. مما يزيد من فرص التوسع المستقبلي على مستوى التسهيلات الائتمانية والعمليات.

كما حقق البنك عائداً على حقوق الملكية وعلى الأصول بلغ 9.9%، 1% على التوالي فى 31 مارس 2021 وبلغ العائد على السهم 5.7 فلس للسهم في 31/3/2021 (7.9 فلس في 31/3/2020).

وتعليقا على النتائج المالية للربع الأول من العام 2021 أفاد رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المتحد الدكتور/ أنور على المضف أن هذه المؤشرات المالية : مازلنا نواصل معها رحلة التحدي في مواجهة تداعيات جائحة كورونا برؤية متفائلة بالإعتماد على خطة عمل مدروسة لإدارة هذه الأزمة مع التعامل مع أي متغيرات محتملة في ظل استمرار تأثيرات الجائحة على مستوى العالم .

ولعل من دواعي تفاؤلنا أن البنك الأهلي المتحد قد نجح في إنهاء الربع الأول من السنة المالية 2021 بميزانية قوية واستطاع تحقيق نمو في الأرباح مقارنة مع الربع الأخير من العام 2020 ، وذلك بفضل إستراتيجية عملنا المرنة، وما نستند إليه من أسس مالية صلبة واستراتيجية حصيفة. ولا شك أن الجهود الإستثنائية التي نراها من مختلف مؤسسات الدولة للتطعيم ضد فيروس كورونا تزيد من تفاؤلنا وأملنا في اقتراب عودة الأنشطة الإقتصادية للعمل بكامل طاقتها وعودة الحياة الطبيعية .ومع ذلك فإنني أشير إلى أن حرصنا على تجنيب المزيد من المخصصات التحوطية لدعم المركز المالي للبنك واستمرار اتباع النهج المتحفظ في إدارة المخاطر لا يتعارض مع نظرتنا المتفائلة بل يضيف لها أساس واقعي من العمل والمثابرة.

وأكد الدكتور المضف على إلتزام البنك بتطبيق قواعد صلبة للحوكمة واستمرار جهوده فى دعم مختلف فئات المجتمع فى ظل هذه الظروف من خلال برنامجه الطموح للمسؤولية المجتمعية.

وتوجه الدكتور المضف بالشكر لمساهمي البنك على ما قدموه من دعم ومساندة للبنك في ظل هذه الظروف الاستثنائية ، كما توجه بالشكر لعملاء البنك الكرام لولائهم الدائم وثقتهم وتفاعلهم مع ما يقدمده لهم البنك من خدمات جديدة أكثر ملاءمة لمتغيرات الحياة ، وخاصة الخدمات المصرفية الرقمية بما لها من قدرة ومرونة فى تلبية احتياجاتهم وتطلعاتهم.

وأعرب الدكتور المضف عن شكره وتقديره لموظفي البنك على ما أظهروه من إخلاص وتفان في العمل خلال هذه الظروف غير المواتية ، مؤكدا على اعتزاز البنك الأهلي المتحد بثروته البشرية التى يعتبرها الركيزة الأساسية لاستمرا نجاح البنك وتقدمه .

وفي تعليقها على الاداء المالي للبنك في الربع الأول، أكدت الرئيس التنفيذى بالوكالة للبنك الأهلي المتحد السيدة / جهاد سعود الحميضي "لقد أنهينا الربع الأول من العام 2021 بنمو في كافة قطاعات الأعمال مع إحكام السيطرة على المصاريف التشغيلية ، وفي نفس الوقت تمسكنا بالحذر نظراً لاستمرار التحديات التي تفرضها الأوضاع الحالية بسبب جائحة كورونا فاتخذنا الخطوات اللازمة والضرورية بما في ذلك تعزيز المخصصات. ومع كل هذه العوامل تمكن البنك من تحقيق ربح صافي بقيمة 11.1 مليون دينار كويتي.

وأوضحت الحميضي أن البنك الأهلي المتحد يركز جهوده للإسراع بمسيرة التحول االرقمي بإعتباها خيارا استراتيجيا لا بديل عنه ليس فقط لضمان استمرار أفضل الخدمات لعملاء البنك في ظل ظروف الجائحة ومتطلبات التباعد الإجتماعي وما فرضته من ضرورة تقديم الخدمات للعملاء بإستخدم الوسائل التكنولوجية والرقمية ، بل أيضا بإعتبارها مستقبل الخدمات المصرفية الذى يتجه إليه العالم فى ظل ثورة الخدمات المصرفية الرقمية بما تمثله للعملاء من قيمة مضافة لا تضاهى فى المرونة واليسر وتوفير الوقت والجهد . وفي نفس الوقت مازال البنك الأهلي المتحد يعمل على تطوير فروعه وتجهيزها بأفضل وسائل الراحة لإستقبال العملاء مع الإلتزام بتطبيق الإجراءات الإحترازية اللازمة لحماية موظفينا وعملائنا .

واختتمت الحميضي بتقديم الشكر والامتنان لإدارة وموظفي البنك الأهلي المتحد على ما أبدوه من تعاون وإخلاص لمواجهة التحديات التى سببتها تلك الجائحة .

استمع
إستخدام ملفات تعريف الارتباط
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا
للمزيد من المعلومات
قبول x
اشترك في نشرتنا الإخبارية
عرض خريطة الموقع