العربية | English

البنك الأهلي المتحد يقدم لعملائه خدمة المحادثة المرئية والنصية المبتكرة عبر موقعه الالكتروني وتطبيق الهاتف النقال للاستخدام من اي مكان في العالم

البيانات
الصحفية والنشاطات

بيان صحفي
26 يناير 2020

البنك الأهلي المتحد يقدم لعملائه خدمة المحادثة المرئية والنصية المبتكرة عبر موقعه الالكتروني وتطبيق الهاتف النقال للاستخدام من اي مكان في العالم

استمرارًا لدوره الريادي في تقديم أحدث الحلول المتطورة للعملاء، أعلن البنك الأهلي المتحد عن إطلاق خدمة المحادثة المرئية والنصية المتكاملة التي يمكن استخدامها من خلال الموقع الالكتروني للبنك وتطبيق الهاتف النقال من أي مكان في العالم .

وتعليقًا على هذه الخطوة المبتكرة، صرح السيد/ رانجان سن مدير عام الخدمات المصرفية للأفراد بالبنك الأهلي المتحد قائلاً: "تتيح هذه الخطوة الجديدة لعملائنا الكرام وغيرهم التحدث بحرية مع خدمة عملاء البنك الأهلي المتحد من أي مكان حول العالم عبر الدخول إلى موقعنا الالكتروني أو تطبيق الهاتف النقال.

سواء كانوا ينعمون بالراحة في منازلهم أو وجهات سفرهم أو أي مكان آخر، يمكن للعملاء الاختيار بين المحادثة المرئية أو النصية لتلقي الإجابات على استفساراتهم من خلال تجربة رقمية فريدة للغاية. فهذه الخدمة ذات تكنولوجيا متقدمة تدعمها إجراءات أمنية متطورة، وتعتبر هذه الخدمة امتدادا لغرفة المحادثة المواكبة لآخر المستجدات التقنية في فرع البنك الرقمي والذي تم إطلاقه خلال شهر أبريل 2019 بمجمع الأفنيوز. ولدي البنك حاليا مجموعة من الخدمات المبتكرة قيد التنفيذ والتي ستساهم في المزيد من التميز في التجربة المصرفية ذات المستوي العالمي التي نقدمها لعملائنا".

ومن جانبها، قالت السيدة/ هدي المدني مدير عام التحول الرقمي والقنوات البديلة: "من خلال إتاحة المحادثة المرئية والنصية عبر قنوات متعددة، يمكن للعملاء الحاليين والمستهدفين على حد سواء الاستفسار عن الخدمات والمنتجات المتنوعة للبنك باستخدام موقعنا الالكتروني أو تطبيق الهاتف النقال أو كليهما. إضافة إلى ذلك، يمكنهم الاحتفاظ بنسخة من المحادثة مع ممثلي البنك وذلك للرجوع إليها مستقبلاً. وتعد هذه الخدمة وسيلة تواصل تفاعلية متميزة والتي ستتضمن قريبًا إطلاق المزيد من الخدمات الإضافية المتطورة".

استمع
إستخدام ملفات تعريف الارتباط
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا
للمزيد من المعلومات
قبول
اشترك في نشرتنا الإخبارية
العودة للأعلى