العربية | English

تاريخنا

تاريخنا

من ماضٍ عريق نحو مستقبل واعد...البنك الأهلي المتّحد- الكويت، ثمرة 77 عاماً من المثابرة والجهد في البحث عن التميّز والريادة والاستمرارية.

محطاتٌ كثيرة في تاريخه، أسست لحاضره وانعكست على مستقبله. فخره أنه البنك الأول الذي تمّ تأسيسه في الكويت والركيزة الأساسية التي مهّدت لتطوّر وازدهار القطاع المصرفي فيها.
  • أكثر من

    77

    سنة خبرة
  • شهادة بنك كويتي

    100%

  • أكثر من

    40

    فرع
الرحلة انطلقت في العام 1941، وبمباركة من أمير دولة الكويت الراحل المغفور له الشيخ أحمد الجابر الصباح، مع تأسيس " بنك فارس الامبريالي" الذي جاء ثمرة تحالف المصرف مع البنك البريطاني وحصوله على حقوق الامتياز والترخيص بمرسوم أميري.

الإنجاز التاريخي تحقّق في العام 1971، إذ أصبح المصرف مملوكاً بالكامل من قبل الحكومة الكويتية والشعب الكويتي . فبعد إنتهاء فترة حقوق الامتياز الممنوحة إلى "البنك البريطاني للشرق الأوسط" آنذاك قام البنك بتغيير اسمه إلى "بنك الكويت والشرق الأوسط" وبعد حصوله على شهادة التأسيس التي أثبتت أنه بنك كويتي 100% تابع رحلته بحزم أكبر وآداء على أعلى المستويات محققاً مروحة واسعة من الإنجازات ومعززاً موقعه الريادي المتميّز على مر الزمن.
في العام 2002، تابعت الرحلة مسارها نحو المزيد من النجاحات حيث أصبحت مجموعة البنك الأهلي المتحد، التي تحظى بسمعة مرموقة وحضور مؤثر عالمياً في القطاع المصرفي، المساهم الأكبر في البنك.

أما الأول من نيسان – أبريل 2010 ، فتُعتبر المحطة الأبرز والأهم في رحلة الألف ميل وميل من الإنجازات حيث تحوّل البنك الأهلي المتحد- الكويت إلى مصرف متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية الغراء. وقد أتى قرار تحويل تعاملات البنك لتتوافق مع المبادئ الإسلامية السامية على غرار الاستراتيجية الحكيمة والرؤية الثاقبة التي اعتمدها المساهمون الرئيسيون. وتمّ وضعها موضع التنفيذ من قبل الإدارة التنفيذية للبنك تحت إشراف مجلس إدارتها. وهكذا، استطاع " البنك الأهلي المتحد- الكويت" ان يخطو بكل ثقة وفخر في حقل الصناعة المصرفية الإسلامية، متخطياً الحواجز والصعوبات، متصدراً المصارف الإسلامية ورائداً في زرع الثقة المتبادلة وحصاد النجاحات المشتركة.

قصة النجاح

  • ديسمبر 2013

    ثبتت وكالة "كابيتال إنتلجينس" للتصنيف الائتماني الدولية "Capital Intelligence" التقييمات الائتمانية للبنك الأهلي المتحد- الكويت بالإضافة إلى التأكيد على جودة أصله في القطاع المصرفي، قوة كفاية رأس المال البنك وربحيته الجيدة وتحسن سيولته المالية.

  • أكتوبر 2013

    أعلن البنك الأهلي المتحد- الكويت عن تثبيت تصنيف البنك مع نظرة مستقبلية مستقرة من قبل وكالة موديز "Moody's" التي أكدت في تقريرها عن جودة أصول البنك، متانة مركزه المالي مع نمو ملحوظ في حجم الأصول، صلابة كفاية رأس المال، السيولة المالية وتحسن ربحيته من التسهيلات التمويلية.

  • أكتوبر 2013

    حصد البنك الأهلي المتحد- الكويت جائزة سيتي بنك للتميز في خدمة تحويلات الدفع الإلكترونية المالية للعملاء واستخدام أحدث التقنيات التكنولوجية في تقديم خدمات الدفع الإلكترونية المباشرة STP المتوافقة مع معايير الدقة الصارمة الموضوعة من قبل سيتي بنك.

  • ديسمبر 2012

    طرح البنك الأهلي المتحد- الكويت خدمة التمويل العقاري المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية وذلك بمزايا استثنائية تشمل طرق سداد مرنة فاقت توقعات العملاء.

  • نوفمبر 2012

    رفعت وكالة "كابيتال إنتلجينس" للتصنيف الائتماني الدولية "Capital Intelligence" التقييم الائتماني طويل المدى للبنك بالعملة الأجنبية إلى A. كما ثبتت وكالة موديز "Moody’s" تصنيف البنك الأهلي المتحد- الكويت مع نظرة مستقبلية مستقرة. وهذه التقييمات تعكس جودة وملاءة المركز المالي للبنك .

  • سبتمبر 2012

    ثبتت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني الدولية "Fitch Ratings " تصنيف البنك الأهلي المتحد- الكويت مع نظرة مستقبلية مستقرة نظراً لقدرته على الوفاء بالتزاماته طويلة الأجل، بالإضافة إلى ملاءة مركزه المالي الذي يرتكز على نمو أرباحه التشغيلية ومؤشراته المالية خلال عام 2011 والنصف الأول من عام 2012 مما انعكس إيجاباً على نمو أرباحه المالية الصافية بشكل ملحوظ.

  • يوليه 2012

    طرح البنك الأهلي المتحد- الكويت خدمة تمويل السيارات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية وذلك في معرض يضم مجموعة كبيرة من موديلات السيارات في الكويت على مساحة 2500 متر مربع.

  • ديسمبر 2011

    رفعت وكالة التقييم الائتماني العالمية، موديز " Moody's"، تصنيف البنك الأهلي المتحد- الكويت للمرحلة القادمة استناداً إلى متانة المركز المالي للبنك الذي يمكنه من التغلب على كافة التحديات المستقبلية وتوفير أصول ذات جودة عالية.

  • 2010

    تحت اسم البنك الأهلي المتحد- الكويت ، قدم البنك جميع خدماته ومنتجاته وفقاً لمبادئ الشريعة الإسلامية السمحاء.

  • 2008

    تحوّل البنك إلى مصرف متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية الغراء محققاً نقطة تاريخية هامة في مسيرته الرائدة.

إستخدام ملفات تعريف الارتباط
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا
للمزيد من المعلومات
قبول
اشترك في نشرتنا الإخبارية
العودة للأعلى